الرئيسية
من نحن
فكرة لوطني
البرامج
المقاييس
تسجيل الدخول    

فكرة لوطني
تنمية الايجابية في المملكة العربية السعودية
منطقة القصيم أنموذجا
ً


تمهيد:

في عام 1435ه تم تدشين مشروع (فكرة لوطني) بمنطقة القصيم والذي يهدف إلى تعزيز الإيجابية لدى فئات المجتمع، وقد صدر تعميم من أمارة منطقة القصيم برقم (33275) وتاريخ 12/9/1435هيتضمن الحث على التعاون مع المشروع.علماً أن المشروع يمتد لمدة عشر سنوات في المنطقة ثم سيعمم على باقي مناطق المملكة حسب الخطة الاستراتيجية.

فكرة المشروع :

دراسة حضارات الامم وأسباب نهوضها واستلهام مبادئ الاسلام الخالدة كانت المحرك للتفكير في برنامج تنموي اجتماعي نوعي متكامل العناصر يهدف للرقي بالإنسان وأسرته ومجتمعه وبيئته. كان برنامج (رمضان غيرني) والذي انطلق قبل عقد من الزمن بداية العمل على اعداد مشروع فريد وليد ترعرع على يد ثلة من المختصين التربويين والإعلامين والإداريين وعلماء النفس والاجتماع وتظافرت جهودهم في سبكه وبنائه كمشروع يتبنى تعزيز قيم تحقق تغيير مجتمعي نحو الأفضل وتأثير كبير على المدى البعيد. "فكرة لوطني" مشروع غايته إنسان يسعى للتغيير والتطوير والتأثير بفهم واضح لمعنى الحياة ومنهجية معتدلة يبني عليها مشروع حياته.

تعريف المشروع:

هو برنامج تربوي نفسي تطبيقي اعلامي بإشراف متخصصين أكاديميين يعتمد في اعداده على التأصيل العلمي والطرح الإعلامي والتطبيق التربوي، بما يحقق تنمية الإيجابية لدى المجتمع.

الرؤية

الريادة عالمياًفي بناء الإيجابية وتنميتها لدى فئات المجتمع ومؤسساته.

الرسالة

بناء الايجابية وتنميتها , لدى الأفراد والمجتمعات,اعتماداً على حزمة متكاملة من برامج تدريبية وفعالياتمتخصصة,وذلك من خلال مجموعة من الخبراء المتميزين والمتخصصين بغرض تحسين جودة الحياة.

الأهداف الاستراتيجية

  • بناء وتنمية الايجابية لدى جميع فئات المجتمع ومؤسساته
  • الاستثمار الأمثل للإمكانيات الايجابية لدى الأفراد وفئات المجتمع المختلفة بما يحقق الأمن الاجتماعي
  • تنمية الروح الايجابية للحفاظ على البيئة العامة

الاهداف الفرعية:

  • تزويد المشاركين بمعلومات ومهارات في مجال الايجابية الذاتية والأسرية والمجتمعية
  • تنمية روح الارتقاء العلمي والوعي والثقافة في المجتمع
  • تعزيز قيمة العدل والانصاف بين أفراد المجتمع
  • تشجيع المشارك على أداء الحقوق الواجبة عليه تجاه مجتمعه
  • إحياء روح العمل التطوعي لأفراد المجتمع
  • تعليم المشاركين كيفية صناعة مشاريعهم الايجابية المبتكرة
  • التدريب على توفير بيئة أسرية آمنة وأكثر صحية
  • زرع الروح الايجابية للحفاظ على البيئة العامة

الفئات المستهدفة:

  • فئة الشباب من الجنسين حيث ستتم مخاطبتهم وفق اهتماماتهم الفردية.
  • فئة الأسر وستتم مخاطبتهم وفق منظومة الحياة الأسرية وما يتعلق بها من تطبيقات تحقق مفهوم الايجابية
  • فئة العاملين في القطاع الحكومي والقطاع الخاص وستتم مخاطبتهم بما يفعل مفهوم الايجابية من خلال قطاعاتهم ومسؤولياتهم تجاه مجتمعهم.

مدة المشروع:

وفق الخطة التنفيذية المعدة يمتد المشروع على مدى عشر سنوات ليغطي جميع محافظات منطقة القصيم.

آلية التطبيق:

أولاً:البرامج:

  • برنامج الإيجابية الذاتية وتتركز فكرة البرنامج على تدريب المشاركين على مجموعة من الأبعاد التي تحقق درجة من الإيجابية على المستوى الفردي عن طريق إكساب المشارك القدرة على المبادرة والعطاء والبناء والتأثير في الاخرين والتفاعل مع الذات والناس والحياة.
  • برنامج الإيجابية الأسرية وتقوم فكرة البرنامج على بناء أسرة ايجابية مؤثرة فيما حولها متفاعلة فيما بينها مساهمة في بناء ذاتها ومجتمعها متمسكة بالقيم الدينية والمجتمعية وفق قواعد علمية وبرنامج تدريبي موجه لكل فرد من أفراد الأسرة بحيث يتمكن جميع أفراد الأسرة من استخدام أساليب التفكير والحوار الايجابي والقدرة على التخطيط للمستقبل وتحقيق جو صحي آمن ونمط غذائي منظم.
  • برنامج الإيجابية المجتمعية ويتطرق البرنامج في هذه المرحلة لمؤسسات المجتمع ومنشآته سواء الحكومية أو الخاصة عن طريق توفير معايير للإيجابية لكل مؤسسة وتشجيع المؤسسات على الالتزام بهذه المعايير والتنافس في تحقيقها والتعامل مع الايجابية كمشروع وطني شامل.

ثانيا: الوسائل والأدوات

    • المحاضرات العامة .
    • الندوات .
    • الدورات التدريبية .
    • التدريب عن بعد .
    • حلقات نقاش.
    • المطبوعات .
    • اللافتات والعبارات التحفيزية .
    • الفقرات الإعلامية .
    • وسائل التواصل الاجتماعي .
    • الرسائل النصية .
    • الأفلام القصيرة.
    • الروايات والقصص.
    • برامج القنوات الفضائية.

ثالثا: المقاييس:

تم اعداد 12 مقياس يندرج تحتها 82 معياراً فرعياً إضافةً إلى مقاييس القوائم المعيارية وهي 17 قائمة تتعلق بالإيجابية البيئية وستطبق هذه المقاييس على الفئات المستهدفة حسب البرامج المقدمة ويشمل القياس القبلي والقياس البعدي.

رابعا: التقويم:

تحليل نتائج البرامج المقدمة ومدى أثرها على الفئات المستهدفة أثناء التطبيق، وإجراء التعديل والتطوير.

المخرجات:

  • الإنسان الإيجابي(الشاب الإيجابي، الشابة الإيجابية، الطالب الإيجابي، الطالبة الإيجابية): لديه روح العطاء والمبادرة والتطوع والتأثير في مجتمعه وبيئته.
  • الأسرة الإيجابية(الأب الإيجابي، الأم الإيجابية، الأبن الإيجابي، البنت الإيجابية):مؤثرة فيما حولها متفاعلة فيما بينها مساهمة في بناء ذاتها ومجتمعها متمسكة بالقيم.
  • الموظف الإيجابي(المعلم الإيجابي، المعلمة الإيجابية، الطبيب الإيجابي، الطبيبة الإيجابية، وباقي موظفي القطاع العام والخاص والخيري): يؤدي مهامه بأمانة و كفاءة عالية
  • القائد الإيجابي(مدير المدرسة الإيجابي، مديرة المدرسة الإيجابية، مدير المنشأة الإيجابي، مديرة المنشأة الإيجابية، امام المسجد الإيجابي): قادر على التأثير، منجز ، يسعى إلى النجاح
  • المؤسسة الإيجابية(المؤسسة الحكومية الإيجابية، المؤسسة الأهلية الإيجابية، المؤسسة الخيرية الإيجابية، الفندق الإيجابي، المجمع التجاري الإيجابي): بيئة عمل تكسب رضا العاملين والمستفيدين.
  • الحي الإيجابي الشارع، الحديقة، الخدمات، المسجد): بيئة متكاملة الجوانب لتحسين جودة الحياة.

ثالثا: المخرجات خلال عشر سنوات:

يستهدف المشروع خلال عشر سنوات شرائح متعددة وأنشطة مختلفة لتحقيق رؤية المشروع ورسالته، ووفقا للخطة الاستراتيجية للمشروع وبناء على الدراسات المسحية فإن العدد المستهدف من الأنشطة والفئاتفي منطقة القصيم كالتالي:

م

المخرجات

العدد

1

تدريب الأسرة

50.000 اسرة

2

تدريب الطلاب والطالبات

75.000 طالبا

3

تدريب المعلمين والمعلمات

5.000 معلما

4

تدريب الموظفين والموظفات

5.000 موظفا

5

تدريب القادة والقائدات

500 قائدا

6

الدورات التدريبية

1600 دورة

7

انتاج افلام قصيرة تعزز أبعاد الايجابية

15 فلما

8

فقرات اعلامية (ساعة)

140 ساعة اعلامية

9

رسائل نصية ( sms )

14.000 رسالة

10

جلسات نقاش

240 جلسة

11

ندوات

40 ندوة


0112545699
ejabyoon@gmail.com
الرياض – حي اليرموك تقاطع طريق الإمام محمد بن سعود مع طريق الصحابة

فرع القصيم : بريدة : حي سلطانة : طريق الملك عبدالعزيز : خلف البنك الأهلي

إتصل بنا 


إشترك ليصلك جديدنا 

جميع الحقوق محفوظة لمنصة الإيجابية